الخميس 24 سبتمبر 2020 - 10:57 مساءً - القاهرة

     

 

 

               

 

  أحدث الأخبار

 

 

  الأكثر قراءة

 
 
 

ما أسباب تراجع الأغنية

  ازمة صوت

  ازمة كلمة

  ازمة لحن

  غياب دور الدولة في تبني أصوات جادة


نتائج

 

 
 

الرئيسية عالم المرأة العزف على أجواق الحياة المؤلمة..نمارق الكبيسي العراق

 

 
 

العزف على أجواق الحياة المؤلمة..نمارق الكبيسي العراق

  الخميس 27 أغسطس 2020 08:49 مساءً   




ندعي بأننا نواكب الاشياء المهمة في الحياة نسير  في الطريق السلس، سالكين كل أروقته بسلامٍ بعيدًا عن معترك الحياة و سماجتها  

لكن نبقى خارج الإدراك إلى أن نقع في دواماتها، وصفعاتها و تسد طريقنا عراقيل يصعب علينا أحيانًا أن نتخطاها دون أن ندفع ثمنها الباهض.

تقول الأديبة الأمريكية هيلين كيلر،، إذا كانت الحياة فقط مجرد فرح وسرور طوال الوقت ، فلن تتعلم أبداً كيف تصبح شجاعاً وصبوراً،،

الحياة هي اختبار لمدى صبرنا، فالصابر فيها هو الكاسب، اختبار لإنسانيتنا، و مدى تحملنا على مآزق العقبات، فأننا مع كل صفعة خذلان أو خسارة، أو ابتلاءُ يهطل علينا ربما يقع بنا أرضًا، قد نرى صعوبةً في النهوض نتمنى وقتذاك لو يعود الزمن للوراء لو نستطيع ايقافهُ، نظنُ حينها بأننا نتمكن التخلص من الشعور بالندم  الذي نعود إليهِ حال وقوعنا في مضاجع الحياة

نحن ندرك جيدًا لا نفع لكلمة "لو" لكنها لا تفارق أفواهنا، 

تلازمنا دائمًا دون جدوى أو أدنى منفعةٍ منها، لكننا بعد كل هذا

نتلقى درسًا ثمينًا  ينتشلنا من الضياع، يعيد إلينا إنسانيتنا التي تضيع في لهو الحياة، يعيد لنا توازننا  الذي نفقده بعد كل دوامةٍ  تتمكن منا

هكذا تكون  صراعات الحياة، فيجب أن نتجرع مرارة كأسها، ونتسكع في طرقها الوعرة نخوض مغامراتها نتراقص على أجواقها الموسيقية المؤلمة و كل إشكالاتها التي ترمي بنا إلى قاع اللوم و المشقة

نعيش فرحها وحزنها نتقبل جمالها وقبحها، لننضج بعدها و من انكسارنا السابق نمنح انفسنا قوةٌ نضمد بها جراحنا للنهوض من جديد ونعيش لحظات الفخر بما حققناهُ من نجاحٍ مهما كان حجمهُ ، ولندرك أخيرًا أن كل ما نمر به هو قدرٌ من الله علينا ولا يوجد مفر من الأقدار

 

أخبار اخرى فى القسم