الاثنين 26 أكتوبر 2020 - 11:42 مساءً - القاهرة

     

 

 

               

 

  أحدث الأخبار

 

 

  الأكثر قراءة

 
 
 

ما أسباب تراجع الأغنية

  ازمة صوت

  ازمة كلمة

  ازمة لحن

  غياب دور الدولة في تبني أصوات جادة


نتائج

 

 
 

الرئيسية تقارير الأدب والمجتمع في ماجستير "صور النقد الاجتماعي عند ابن عنين" بجامعة الزقازيق

 

 
 

الأدب والمجتمع في ماجستير "صور النقد الاجتماعي عند ابن عنين" بجامعة الزقازيق

  الأربعاء 23 سبتمبر 2020 08:29 مساءً    الكاتب : سيد يونس




ناقشت كلية الآداب جامعة الزقازيق رسالة ماجستير بعنوان "صور النقد الاجتماعي في ديوان ابن عنين" مقدمة من الباحث أحمد محمود صابر المعيد بالقسم وقد حصل من خلالها على درجة الماجستير بتقدير ممتاز.

وقد أكدت الدراسة أن العلاقة بين الأدب والمجتمع علاقة جذرية متماسكة ، فالأدب بحد ذاته ينبثق من المجتمع ، ويصوره تصويراً حقيقياً ، ويعكس مظاهره وتفاصيله الدقيقة أيضاً ، كما يمكن للأدب أن يكون صورة حية عن الواقع الاجتماعي بأبعاده النفسية والاجتماعية والفكرية والشعورية المادية.

ومن المعلوم أن رسالة الفنان لا تقف عند مجرد الإبداع ، بل هى موجهة إلى الإنسان ، ومعنى هذا أن العمل الأدبي ، يبدأ من المجتمع وينتهي من المجتمع ، يبدأ من الشعور بالاختلاف عن الآخرين في أفكارهم وأذواقهم أو غاياتهم ، وينتهي بتوجيه الأثر العبقري إليهم ، سواء أكان علماً أم كان فناً ، ومعنى هذا أن رسالة الفنان تبدأ بالإحساس بالمغايرة عن الإطار الاجتماعي ، بحثاً أو شوقاً لذلك الشئ المجهول الذي يريد من خلاله أن يحقق الانسجام بينه وبين المجتمع والكون.

وأوضح الباحث أن الفنان – بداهة – بحكم حساسيته وثقافته ورهافة شعوره ، يمتحن ما يسود مجتمعه من معايير وقيم ويفحصها وينتقدها ويحكم عليها ، إما بإلغائها ورفضها وإحلال معايير بديلة أو تعديلها ، ولا يتحقق هذا إلا باكتمال رؤيته للواقع ، ويتحكم في هذه العلاقة عمق حساسية الأديب وذكائه ووضعه الاجتماعي وتراثه الثقافي والامكانيات المتاحة له للاحتكاك بثقافات أخرى ، وحين ينظر الأديب إلى واقعه على ضوء هذا السلم الجديد من القيم فإنه يرى هذا الواقع في ألوان جديدة ، فما كان طبيعياً قد يصبح غير طبيعي ، وما كان منطقياً قد يبدو غير منطقي ، وما كان مسلماً به قد يصبح مرفوضاً وغير مقبول.

وانطلاقاً من هذا كله ، تنصب هذه الدراسة في ديوان ابن عنين على إشكالية مهمّة وهي: بوادر النقد الاجتماعي في ديوانه من خلال التغيير الاجتماعي الشامل والمعنى العميق الذي يشمل البنية الأساسية والبنية التحتية للمجتمع.

مشيرا الباحث أن طبيعة الدراسة ومنهج البحث اقتضت أن يأتي في مقدمة وخاتمة بينهما تمهيد وأربعة فصول ، و خاتمة تلخص ما وصل إليه البحث من نتائج ، ثم أعقب الخاتمة ثبت المصادر والمراجع، ثم فهرس موضوعي لفصول الرسالة

وتكونت لجنة المناقشة والحكم علي الرسالة من السادة الأساتذة الدكتور أحمد يوسف علي أستاذ النقد الأدبي والبلاغة بالكلية مشرفاً ورئيسا والدكتور أحمد فهمي عيسى أستاذ الدراسات الأدبية وعميد كلية الآداب بجامعة دمياط سابقا مناقشا عضوا والدكتور شكري عبد المجيد الطوانسي أستاذ البلاغة والنقد بالكلية مناقشا وعضوا.

 

أخبار اخرى فى القسم